منضمة رعاية الحيوانات بالمغرب تستنكر القتل الجماعي للكلاب الضالة بمدينة الجديدة

راسلت منظمة ” برجيد باردو ” الفرنسية التي تعنى برعاية الحيوانات و الدفاع عن حقها في الحياة ، محمد السادس ملك المملكة المغربية و طالبته بإصدار تعليماته على الفور بضرورة إيقاف عملية الإبادة الجماعية التي تتعرض لها الكلاب الضالة بعدد من شوارع المدن المغربية ومنها مدينة الجديدة .
و أكدت المنظمة التي يتواجد فرع لها بالمغرب منذ سنة 2004 أن عملية إبادة الكلاب و قتلها رميا بالرصاص لا يتلاءم و الوضع الذي يعيشه المغرب في مجال الحقوق و الحريات العامة ، و قالت ذات المنظمة أن هناك عدة طرق للتقليل من هذه الكلاب و خطرها على الجنس البشري و هي التعقيم و هي الطريقة التي تعمل بها ذات المنظمة بالمغرب منذ تأسيسها .
و كانت السلطات المحلية بالجديدة قد أشرفت بحضور رئيس القسم الصحي بمدينة الجديدة وعدد من قواد الملحقات الإدارية و باشا مدينة الجديدة و ممثل المجلس الجماعي على دفن حوالي 140 كلبا بالمطرح القديم للأزبال بحي الغزوة ، بعدما قتلت في ليلة واحدة حوالي 80 كلبا بمشاركة عدد من حاملي السلاح بمدينة الجديدة في قتل الكلاب الضالة بحي الغزوة و الأحياء المجاورة له كحي النجد وحي السلام ، و هو ما أثار في وقت متأخر من صبيحة يوم الأربعاء 08 فبراير 2017 حالة من الفزع استيقظ على إثرها المئات من المواطنين و سبب لهم الحادث ضررا نفسيا بليغا اسهجنه عدد كبير من السكان .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*