اعتقال منفذ الهجوم الارهابي على المصلين قرب مسجد شمال لندن

كشفت رئيسة وزراء بريطانيا “تيريزا ماي”، إن “المستهدف من عملية دهس مصلين قرب مسجد شمال لندن هم المسلمون”.

وأضافت المتحدثة ذاتها في مؤتمر صحفي قائلة: “علينا مواجهة التطرف بما في ذلك الإسلاموفوبيا، حيث أننا نتشارك مع المسلمين نفس القيم”.

ودعت رئيسة وزراء بريطانيا إلى ضرورة نشر عناصر أمنية إضافية لحماية المسلمين وطمأنة المجتمع المسلم، لافتة إلى أن “منفذ اعتداء اليوم عمل بشكل فردي”.

وأوضحت ماي أن الشرطة يجب أن تتمكن من أداء عملها، مع تشكيل لجنة جديدة لمكافحة الإرهاب.
واعتبر مسؤولون بريطانيون أن الهجوم “الإرهابي الإسلاموفوبي” هو “عمل إرهابي”، ويعد اعتداء على المجتمع البريطاني كله، وليس المسلمين فقط.

وحسب ما كشفت عنه الشرطة البريطانية، فقد تم اعتقال سائق السيارة البالغ من العمر 48 عامًا، حيث أعلنت الشرطة أنها ستعمل على تقييم صحته العقلية، وسيتم التحقيق معه فور خروجه من المستشفى.