لسعة عقرب تقتل طفلين من عائلة واحدة ضواحي سيدي بنور.

توفي أمس السبت بالمستشفى الإقليمي بالجديدة، طفلان في السادسة والخامسة من العمر، بعدما تعرضا للسعة عقرب بالقرب من منزلهما المتواجد باحدى الدواوير التابعة لتراب اقليم سيدي بنور.  الضحيتان تربطهما علاقة قرابة تعرضا تباعا للسعة عقرب بالقرب من مسكنهما حيث كانا منهمكين في اللعب، قبل أن يصابا بسم العقرب ليتم نقلهما الجمعة الماضية إلى مستشفى سيدي بنور، قبل أن يتم إحالتهما على قسم الإنعاش بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة.

ووصل الطفلان إلى قسم الإنعاش بالمستشفى الإقليمي الجديدة في حالة ميؤوس منها، بعدما تعرضا لدرجة متقدمة من التسمم بعدما انتشر سم العقرب بجسدهما الصغيرين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*