باشا مدينة الزمامرة في زيارة مفاجئة لمدرسة السلام للتعليم العتيق.

قام السيد باشا مدينة الزمامرة رفقة القائد صباح اليوم الثلاثاء 12 شتنبر الجاري بزيارة مفاجئة لمدرسة السلام للتعليم العتيق قصد معاينة وضعية الطابق العلوي الذي تعرض لخسائر جسيمة اثر الفاجعة التي اصابت المدرسة بعد اندلاع حريق مهول خلال شهر ابريل الماضي راح  ضحيتها 3 اطفال، و خسائر مادية بالماوى الذي يقطنون فيه الطلبة بالمدرسة.

 وبعد المعاينة أمر السيد الباشا بإغلاق الطابق المذكور وعدم استعماله للايواء أو الإطعام إلى حين موافاة السلطة المحلية بتقرير مكتب الدراسات التي أوصت به اللجنة الإقليمية على إثر الحادث المفجع الذي الم بهذه المعلمة المحلية ، كما حمل السيد الباشا إدارة المدرسة مسؤولية التغاضي وعدم تنفيذ توصيات اللجنة الإقليمية وذلك حفاظا على سلامة وصحة التلاميذ .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*