السلطة المحلية بالجديدة تشن حملة شجاعة في تحرير الملك العمومي.

شهد مقر غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات إجتماعا حضرته السلطة ممثلة في باشا المدينة و قائد الملحقة الإدارية الثالثة و رئيس جماعة الجديدة و ممثلين عن الغرفة يتقدمهم رئيسها “بناصر” .و قد كان اللقاء لتدارس سبل تطبيق القانون في حق كل المحتلين للملك العام من أرباب المقاهي .

و لعل السمة الأبرز لهذا اللقاء تبقى تقديم وثيقة للمشاركين تثبت المساحة المسموح بها و المرتبطة بالمساحة الإجمالية للرصيف .

و في نفس السياق فقد شدد ممثل السلطة السيد القائد أن الحملة المرتقبة ستشمل أيضا أولائك الذين لم يسووا بعد وضعيتهم القانونية من خلال أداء واجب استغلال الملك العام المسموح به و المرخص له الأمر الذي دفع العديد من أرباب المقاهي إلى التوجه إلى بلدية الجديدة قصد أداء ما بذمتهم حتى لا يتم إغلاق محلاتهم (المقاهي) .

و من جانبه نبه السيد القائد أرباب المقاهي بضرورة عدم تجاوز المساحة السالف ذكرها تفاديا لأي تدخل قد يكون سببا في تخريب كل ما سيكون موضوعا خارج هذه المساحة من كراسي و طاولات قبل أن يؤكد للحضور على أن أمامهم فقط أسبوعا لتسوية الوضعية القانونية بأداء المستحقات أو احترام المساحة .

و من خلال جولة قامت بها السلطة يومه الأربعاء 08 نونبر 2017 ببعض الأحياء و الشوارع التابعة للملحقة الإدارية الثالثة قامت هذه الأخيرة بوضع علامات بالصباغة تحدد المسافة المسموح بها و التي سيتم الاعتماد عليها خلال الحملة المرتقبة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*