الزمامرة… الكلاب الضالة تغزو أحياء المدينة من جديد والساكنة تطالب بتنظيم حملات تطهيرية

بات تزايد أعداد الكلاب الضالة في وسط الأحياء السكنية بمدينة الزمامرة بشكل مريب، والهجمات المتكررة التي يتعرض لها المواطنون من طرف هذه الكلاب كان آخرها مساء امس ، تفرض على المصالح المختصة التدخل بشكل عاجل لمواجهتها والتخلص منها.

هذا، وقد عبر العديد من المواطنين في الآونة الأخيرة لـ “الزمامرة نيوز” عن قلقهم إزاء انتشار هذه الظاهرة، حيث تعمد الكلاب إلى التجول ليلا في مجموعات بشكل يثير الذعر والرعب، وهذا يشكل خطرا على المواطنين خصوصا كبار السن والأطفال، وما يزيد من خطورتها هو كونها متوحشة ودائما ما تكون جائعة تبحث عن الطعام في القمامة.

إن خطر انتشار الكلاب الضالة بعدد من النقاط السوداء بأحياء مدينة الزمامرة يظل قائما ما لم تتضافر جهود كل المصالح المعنية من أجل تنظيم حملات التطهير لمحاربتها، لاسيما أن معظم هذه الكلاب حاملة لفيروسات وأمراض خطيرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*