بعد أستاذة الحي المحمدي..أستاذة بفاس تتعرض لاعتداء من قبل تلميذها

أصبح رجال التعليم بالمغرب في الآونة الأخيرة، عرضة للتعنيف بشكل متزايد من قبل تلامذتهم، حيث تعرضت أستاذة لمادة الرياضيات بثانوية عبد الكريم الداودي بمقاطعة زواغة حي المسيرة بفاس للتعنيف من قبل أحد تلاميذها.
وفي تفاصيل الحادث فإن المعني بالأمر يتابع دراسته بالجذع المشترك علوم، اعتدى على أستاذته زوال يوم الأربعاء 22 نونبر الجاري، وذلك خلال فترة الاستراحة حيث قام بضربها ومن تم طرحها أرضا وحاول رفسها لولا تدخل بعض التلاميذ ،متسببا لها بكدمات وجروح على مستوى يديها ولولا تدخل التلاميذ لإنقاذها لكانت النتائج وخيمة، موضحا أن سبب الاعتداء راجع إلى كون التلميذ غاب عن إجراء امتحان كتابي وعندما طالب أستاذته بإعادة امتحانه رفضت الأخيرة الأمر؛ وهو ما لم يستسغه التلميذ ليعتدي عليها ضربا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*