بلاغ عاجل من وزارة التربية الوطنية إلى الأساتذة الراغبين في الانتقال لأسباب مرضية

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، بأنها ستشرع بتنسيق مع المصالح المختصة بوزارة الصحة، في معالجة الطلبات التي تم التوصل بها من أجل الانتقال لأسباب مرضية، وذلك ابتداء من يوم الاثنين 4 دجنبر 2017 إلى غاية يوم الأربعاء 13 منه.

وأكدت الوزارة في بلاغ لها، أنها نشرت على موقعها الرسمي: (www.men.gov.ma) اللوائح الإسمية الخاصة بالأطر الإدارية والتربوية التي سيتم عرض ملفاتها على أنظار اللجنة الطبية المركزية المكلفة بدراسة الملفات المرضية والبث فيها.

وأوضحت الوزارة بأن هذا البلاغ، يعتبر بمثابة استدعاء لجميع المعنيات والمعنيين بالأمر الواردة أسماؤهم في هذه اللوائح، الذين يتعين عليهم الحضور، وفق الجدولة الزمنية المحددة في اللوائح المذكورة، ابتداء من الساعة التاسعة صباحا، إلى المقر المخصص لتنظيم هذه العملية بمركز التكوينات والملتقيات الوطنية الكائن بحي النهضة شارع محمد بن الحسن الوزاني قرب المركب الرياضي مولاي الحسن – الرباط، وعليه يتعين على كل من رغب في استكمال ملفه الطبي تقديم مختلف الوثائق الضرورية قبل مثوله أمام أنظار اللجنة المذكورة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*