منتدى الصحافة والإعلام الإلكتروني بسيدي بنور يكرم الإطار الرياضي عبد اللطيف محسن “اسبانيا”

رشيد بنيزة
حظي الإطار الرياضي الوطني لكرة القدم، السيد عبد اللطيف محسن المعروف بـ “اسبانيا”، صباح يوم الأحد 03 دجنبر الجاري ، بتكريم خاص نظمه منتدى الصحافة والإعلام الإلكتروني بسيدي بنور بمركز تكوين كرة القدم بسيدي بنور .
حضر هذا النشاط الجمعوي كل من السيد عامل الإقليم السيد المصطفى الضريس مرفوقا بالكاتب العام للعمالة وباشا المدينة وقائد سرية الدرك الملكي وممثل المنطقة الاقليمية للامن وقائد الوقاية المدنية وممثل القوات المساعدة ونائب رئيس المجلس البلدي ورجال السلطة المحلية ،كما حضر أيضا  مدير دار الشباب و نخبة من فعاليات المجتمع المدني رجالا ونساء والفعاليات الرياضية بالإقليم من قدماء لاعبي ومسيري مكتب نادي فتح سيدي بنور لكرة القدم وكرة اليد ، كما شارك في هذا الحفل أيضا مجموعة من منتخبي الإقليم وممثلي الشأن المحلي والمجتمع المدني وعدد من المنابر الإعلامية المحلية والوطنية .
الحفل أحضره أيضا كل من اللاعب عادل صعصع ويونس حمال وسفيان كادوم وهم من لاعبي البطولة الوطنية والدفاع الحسني الجديدي ، بلاضافة الى حضور لاعبي فريق فتح سيدي بنور لكرة القدم بأطره ومسيريه في جو رسمي أضفى على الاحتفال جوا من الحماس استحسنه كل الحاضرين وذلك اعترافا من الجميع بما أسداه الرجل من خدمات جليلة للرياضة بالإقليم ، و في مختلف المحطات التي تشهد على تفانيه في الخدمة وسخائه في العطاء بالجدية ونكران للذات ، نال بموجبها احترام وتقدير الجميع ، ليستحق بذلك أكثر من احتفاء وتكريم.
تكريم السيد عبد اللطيف محسن ، الذي يمر خلال هذه الفترة من أزمة صحية ، عرف إجراء مقابلة ودية جمعت بين فريق تشكل من منتدى الصحافة والإعلام الإلكتروني بسيدي بنور وجمعية الصحافة بالجديدة انتهت أطوارها بفوز الضيوف في جو أخوي يليق بالمناسبة .
أثناء هذا التكريم تقاطعت العديد من الكلمات والشهادات حول العطاء الكبير والبصمات الواضحة التي تركها هذا الإطار الرياضي في الإقليم وخارجه في مجال الرياضة اعترافا بالمجهودات التي بذلها هذا الرجل في خدمة الرياضة بالإقليم ، بمهنية وأخلاق عالية .
هذا وقد قدمت للمحتفى به خلال هذا الحفل، هدايا رمزية ومساهمة مالية من طرف السيد عامل الإقليم ،ورئيس فتح سيدي بنور لكرة القدم، كما قدم منتدى الصحافة والإعلام الإلكتروني تذكارا يؤرخ لهذه المناسبة وعدة هدايا ،كما ساهمت المديرة الإقليمية للشباب و الرياضة بهدية رمزية،  بالإضافة إلى جمعية الصحافة بالجديدة و دار الامومة وجمعية نور وممثلة جمعية الامل و جمعية الوفاء ،وكذا هدايا من مختلف الفعاليات الجمعوية الحاضرة، كعربون تقدير للسجل الحافل الذي بصم فيه “اسبانيا” طيلة مشواره مع عدة فرق وطنية كلاعب ومدرب وإطار رياضي مقتدر . وليسدل الستار على الحفل بكلمة جد مؤثرة ألهب بها المحتفى به ، مشاعر الحضور ، شكر من خلالها كل من ساهم في تكريمه مشيدا بهده المبادرة والالتفاتة و معربا عن تأثره العميق بما عبرعنه كل من ساهم في تنظيم هدا الحفل لما له من رمزية ودلالة إنسانية تركت في أعماقه الصدى الطيب ،و دونت في الذاكرة حدثا تاريخا سيظل ،منقوشا بمداد المحبة و الفخر والاعتزاز.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*